- ردا على الضغط الأوروبي...إيران تهدد بمراجعة تعاونها مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية..

الأحد, 19-يناير-2020
صعدة برس -
حذر رئيس مجلس الشورى (البرلمان) الإيراني، علي لاريجاني، اليوم الأحد، من أن طهران قد تراجع علاقاتها مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية، وسط تصاعد التوتر حول برنامجها النووي.

وأكد لاريجاني، في كلمة ألقاها بمستهل الجلسة العلنية للبرلمان، أن طهران قد تتخذ "قرارا جادا" بهذا الشأن، في حال مضي بريطانيا وفرنسا وألمانيا قدما في تفعيل آلية فض النزاع الخاصة بالاتفاق النووي المبرم بين إيران ومجموعة 5+1 عام 2015.

واتهم رئيس البرلمان الإيراني الدول الأوروبية الثلاث الموقعة على الصفقة النووية بالرضوخ لضغوط الولايات المتحدة في هذه المسألة، خوفا من زيادة الرسوم الأمريكية على واردات السيارات الأوروبية بنسبة 25%، واصفا ذلك بأنه "سلوك دنيء وغير منطقي".

وشدد رئيس مجلس الشورى على أن إيران لا تشكل خطرا، مضيفا: "أعلن بصراحة أنه اذا تصرفت أوروبا بشكل غير عادل ولجأت لأي سبب من الأسباب إلى المادة 37 من الاتفاق النووي، فحينئذ ستتخذ الجمهورية الإسلامية الإيرانية قرارا جادا في التعاون مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية".

وأشار لاريجاني إلى أن مشروع هذا القرار قد أعد في البرلمان، مشددا على أن إيران "لن تكون البادئة في هذا الأمر، لكنها ستتعامل مع إجراء أوروبا، ومن الأفضل للأوروبيين أن يتصرفوا بشكل عادل".

وأعلنت لندن وباريس وبرلين في وقت سابق من الشهر الجاري عن نيتها تفعيل آلية فض النزاع الخاصة بالاتفاق النووي، ردا على إعلان الجمهورية الإسلامية تخليها عن أي قيود على تخصيب اليورانيوم في تجاوز جديد لشروط الصفقة التي انسحبت منها الولايات المتحدة عام 2018.

المصدر.. فارس
تمت طباعة الخبر في: السبت, 19-سبتمبر-2020 الساعة: 06:01 ص
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.saadahpress.net/news/news-41847.htm