- الطيران المسيراليمني يضرب مجدّداً..

الأحد, 05-يوليو-2020
صعدة برس-متابعات -
د ساعات من تهديدها بالاستمرار في استهداف العمق السعودي على خلفيّة مواصلة تحالف العدوان احتجاز السفن النفطية الآتية إلى ميناء الحديدة، وشنّه عشرات الغارات على العاصمة صنعاء ومحافظات أخرى، أعلنت القوات المسلحة اليمنية، مساء أمس، «تنفيذ عملية واسعة باتجاه خميس مشيط (عسير) ونجران بعدد كبير من طائرات قاصف 2k المسيّرة».

وأوضح المتحدث باسم الجيش واللجان الشعبية، يحيى سريع، أن العملية استهدفت «غرفة العمليات والتحكم في مطار نجران، ومخازن الأسلحة ومرابض الطائرات في قاعدة الملك خالد الجوية في خميس مشيط، وأهدافاً عسكرية أخرى»، مؤكداً أن «العملية أصابت أهدافها بدقة». من جهته، اعترف المتحدث باسم التحالف السعودي، تركي المالكي، بانطلاق أربع طائرات مسيّرة من الأراضي اليمنية باتجاه السعودية، لكنه قال انه تم اعتراضها وتدميرها.

وكانت قيادة صنعاء العسكرية قد هدّدت، أوّل من أمس، بأن «شعبنا لن يموت جوعاً، ولدينا خياراتنا، ولن نكشف عن ذلك، فلكلّ حادث حديث». وجاء هذا التهديد على خلفية استمرار التحالف في احتجاز ما يزيد على 15 سفينة مشتقات نفطية قبالة ميناء جيزان منذ أكثر من مئة يوم، واكتفائه بإطلاق 4 سفن تحمل كميات محدودة من البنزين والسولار والمازوت والغاز المنزلي، بما لا يكفي لسدّ احتياجات المحافظات الخاضعة لسيطرة «حكومة الإنقاذ»، والتي تعيش أزمة خانقة جراء افتقاد تلك المشتقات.
تمت طباعة الخبر في: الإثنين, 28-سبتمبر-2020 الساعة: 08:07 ص
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.saadahpress.net/news/news-42815.htm